woman-blogging-at-home

كتبت قبل أيام تغريدة عبرت فيها عن إعجابي بتجارب الشابات السعوديات في التدوين الالكتروني بشتى المجالات ومشاركة خبراتهن وآرائهن مع الأخريات سواء في الجمال أو الأزياء والتسوق والطبخ وغيرها من مجالات الحياة.

وللأمانة بدأت أشعر ببهجة كبيرة حين أتصفح تويتر وأصادف تغريدات عن تدوينات أنثوية جذابة على شاكلة (مفضلاتي لهذا الشهر).. (آخر مشترياتي من المتجر).. (هذا ما يوجد في حقيبتي).. (هذا رأيي في المنتج الفلاني).

ما يجعلني أنظر لهؤلاء الشابات بتقدير خاص, هو إدراكي أن معظمهن لا يستفدن أشياء تُذكر من تدوين آرائهن, يقضين الكثير من الوقت في التحدث عن تجاربهن الشخصية لإفادة الأخريات, وهذا برأيي عطاء يستحق التقدير.

بالإضافة إلى أني مؤمنة بعمق أن توجه الفتيات إلى مجال التدوين, هو بمثابة خطوة شجاعة في طريق حلم كبير وأفق جديد وإثبات وجود في العالم الرقمي وإعلان بصوت عال يقول “أنا هنا” وقادرة على البوح بآرائي ولن أحتفظ بخبراتي لنفسي!

ومن باب الإنصاف والتشجيع وضرب المثل لمن لم يصل إليه ما أعني, سأشير إلى 3 مدونات مميزة أثارت إعجابي واهتمامي مؤخراً, ولاحظت بنفسي مدى تجاوب الناس وتفاعلهم معها واستفادتهم منها, كتحية لأصحابها.

– (صندوق جمال نورة Norah Beauty Box) من يقرأ لـ “نورة اللحيدان” يشعر أنها صديقة لكل البنات, تشارك متابعاتها بأبسط تفاصيل مشترياتها وتجاربها الشرائية ولها آراء ممتعة في الماكياج والجمال والتسوق, تقدم استشاراتها بلهجة عامية سهلة وقريبة للجميع.

– (7 أشياء أنثوية Feminine Thingz), امرأة سعودية مرحة لم تكشف عن اسمها أو هويتها.. تدون بكل عفوية عن 7 أشياء تهم النساء, لتكسر المثل السائد “سبع صنائع ، والبخت ضائع” أحببت تجاربها الشخصية المتنوعة وتدويناتها الغنية بالفائدة والمعرفة.

– (Grey Violin Armonia) وهي مدونة اكتشفتها بالصدفة.. تتحدث باللغتين العربية والانجليزية حول الأزياء العالمية والموسيقى الأجنبية والـ (لايف ستايل), يقوم عليها شاب وفتاة سعوديان يجمعهما شغف جميل وممتع بالموضة والأزياء والأناقة.

لا أنكر أن دخول التسويق في (بعض) المدونات أفقدها جزءا من مصداقية وشفافية محتواها, لكن تظل خطوة التدوين ومشاركة الآخرين قرار جدير بالاحترام, وأحب أن أدعو كل من يقرأ مقالي هذا أن يشاركنا بمدوناته المفضلة في هاشتاق #مدونات_أعجبتني على تويتر, دعماً لأصحاب المدونات الجميلة, وتحفيزاً لمن لا يزالون مترددين في خوض تجربة التدوين.

نشرت هذه المادة في موقع 7osn.com بتاريخ 10 سبتمبر 2013

اضف رد