tv_mildred_pierce01

قد لا يبدو المسلسل الدرامي القصير “ميلدرد بيرس” مشوقاً بما يكفي إذا ما استثنينا وجود النجمة البريطانية المحبوبة “كيت وينسلت” كبطلة فيه, لكن إذا تحدثنا عن عدة زوايا إنسانية تناولها العمل قد تلامس الكثيرين وأنا شخصياً منهم .. أعتقد أنه سيكون واحداً من الأعمال المهمة للمشاهدة.

المسلسل عبارة عن 5 حلقات من إنتاج قناة HBO التي يعتبرها الكثيرين ملكة التلفاز ومتحف الدراما والمسلسلات المهمة, ويحكي عن “ميلدرد بيرس” وهي امرأة مطلقة وأم لطفلتين .. وما تواجهه من تحديات ومتاعب في سبيل تحقيق طموحها بإقامة مشروع خاص لإرضاء ذاتها وإبراز موهبتها وحماية عائلتها وبيتها بشرف رغم ما يمر به العالم من حولها في أيام الكساد العالمي الذي اجتاح أمريكا, تحديداً في الثلاثينات من القرن العشرين .. وهو ما قد يبدو جذاباً ومبهجاً لمحبي الأعمال التي تجسد فترات قديمة .

يتناول المسلسل جوانب عديدة يندر التطرق لها عادة, وهي تجربة المرأة المطلقة الشابة والتي ما زالت تتمتع بجمال وأنوثة وقدرات مميزة بالرغم من قلة ذات اليد, وكيفية تعاملها مع عواطفها ورغباتها كأنثى بحذر حتى لا تجرح كبريائها كامرأة محترمة وصورتها كأم أمام عائلتها والآخرين, وكيف تحاول إدارة المنزل بعيداً عن الزوج الذي اعتمدت عليه لفترة طويلة في تدبير أمورها, بعد أن قررت أنها ليست مضطرة لتغفر خياناته المتكررة لمجرد أنه يعيلها.

يطرح العمل إلى جانب ذلك تجسيداً لعلاقاتها مع الآخرين, وقتالها المستميت لتبدو متماسكة وصامدة لإخفاء ضعفها وقلة حيلتها أمامهم .. بدءاً بجارتها وصديق زوجها ورجل لطيف التقت معه بالصدفة ليصبح مقرباً لها وأخيراً مع ابنتها الكبرى الجامحة “فيدا” التي تتحول مع الوقت إلى كابوس حقيقي يدمر أمها تدريجياً ويحيلها إلى حطام امرأة في نهاية المطاف.

بالإضافة إلى ذلك, ستجد موهبة الممثلة Evan Rachel Wood قد تألقت وتجلت كثيراً في أداء دورها بكل ما يتطلبه من مشاعر وجوانب وانفعالات منوعة, لا يخلو المسلسل من رومنسية جميلة وموسيقى تصويرية رائعة وأجواء تعيدك إلى الوراء عقود زمنية كثيرة لتقارن بين الماضي والحاضر في وجبة درامية ممتعة.

تقييمي الشخصي 9 / 10

اضف رد